|  |   |   |   | |

تدشين العمل بالفترة المسائية بمركز الأطراف الصناعية بصنعاء

[03/مارس/2018]
صنعاء - سبأ:
  دشن وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد سالم بن حفيظ اليوم العمل بالفترة المسائية بمركز الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي بصنعاء.

وفي التدشين الذي حضره مدير الدائرة المالية بوزارة الدفاع العميد علي المطري ونائبه العميد محمد المتوكل والمدير التنفيذي لصندوق رعاية و تأهيل المعاقين المهندس محمد الديلمي .. أشار وزير الصحة إلى دور المركز في تقديم الخدمات للمعاق وتوفير الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي وغيرها من الخدمات لهم.

ولفت إلى أن المركز أصبح من خلال خبراته الطويلة في هذا المجال يضاهي المراكز المماثلة في الدول الأخرى من حيث الجودة والكفاءة.

وثمن الدكتور بن حفيظ جهود إدارة المركز في تطوير وتوسيع نشاطه وتقديم الخدمات بشكل فعال وملموس للمعاقين حركيا وكذا جهود العاملين في ظل الظروف التي تمر بها البلاد جراء العدوان والحصار وتزايد حالات الإعاقة من مختلف المحافظات.

وأشاد بدور المركز في إعادة الأمل للمعاقين، بما في ذلك أولئك الذين تسبب العدوان في فقدانهم لأحد أعضائهم ومساعدتهم على استكمال حياتهم بصورة طبيعية.

من جانبه أشار مدير عام المركز أحمد السقاف إلى حرص المركز على تدشين العمل بالفترة المسائية لمواكبة الطلبات المتزايدة على خدماته والتي لا يمكن الاستجابة لها خلال الفترة الصباحية.

ولفت إلى أن المركز سيقدم خلال الفترة المسائية خدمات للمرضى والمعاقين والجرحى والمترددين عليه من كافة شرائح المجتمع.

واستعرض السقاف الخدمات العلاجية الطبيعية التي يقدمها المركز خاصة مع ازدياد حالات الإعاقة الناتجة عن استمرار العدوان وكذا زيادة الإقبال على المركز من المرضى .. مثمنا دور الدائرة المالية بوزارة الدفاع وصندوق رعاية وتأهيل المعاقين ووزارة الداخلية ودعمها لجهود المركز في توفير احتياجاته التي يتطلبها.

فيما أشار مدير إدارة العلاج الطبيعي الدكتور حسن السامعي ومديرة إدارة قسم العلاج الطبيعي للنساء شيحة الحسني والإدارة الفنية محمد جياش، إلى أهمية تدشين العمل في الفترة المسائية لتقديم خدمات متكاملة وأفضل للجرحى والمرضى .

ولفتوا إلى الأداء المتميز للعاملين في مركز الأطراف وصمودهم واستشعارهم للمسؤولية الوطنية والإنسانية خاصة في ظل الظروف التي تمر بها البلاد.

إلى ذلك كرم وزير الصحة العامة والسكان مدير الدائرة المالية بوزارة الدفاع العميد علي المطري والمدير التنفيذي لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين المهندس محمد الديلمي ووزارة الداخلية لدعمهم للمركز في استمرار خدماته وخاصة توفير مولد كهربائي وحوافز للكادر الطبي العامل فيه.